سيناريو ستنفذه "السكاكين": المجاميع الخاصة وصلت وتتربص "ذكرى 25 تشرين"... الجريمة الكبرى ستقع

الجمعة 23 تشرين الأول 2020
| 21:25
0
سيناريو ستنفذه "السكاكين": المجاميع الخاصة وصلت وتتربص "ذكرى 25 تشرين"... الجريمة الكبرى ستقع
ابرز ما في هذا الخبر

لم يتبقى سوى ليلة ويوم لتشهد بغداد والمحافظات العراقية الذكرى السنوية الاولى لتظاهرات تشرين الاول 2019.

موجود أيضاً في:
خاص القرطاس نيوز



لم يتبقى سوى ليلة ويوم لتشهد بغداد والمحافظات العراقية الذكرى السنوية الاولى لتظاهرات تشرين الاول 2019.
مخاطر كالرياح تحيط بهذه الذكرى، فهناك من لايريد عودتها ومطالبها من جديد كونها قد اضرت كثيرا بالاحزاب السياسية التي كانت قد استولت ولازالت تواصل استيلائها على مقدرات البلاد وخاصة في حقبة رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي، الذي اطيح به من عرش السلطة بعد ضغوطات احتجاجية كبيرة وامر دعت الية المرجعية الدينية في النجف الاشرف في احدى خطب الجمعة.
سيناريو خطير في الذكرى الاولى !
تقول مصادر سياسية مطلعة، ان فرق العمليات الخاصة للمليشيات التابعة للاحزاب الشيعية التي دُرّبت في أحد دول الجوار والمشاركة بقمع احتجاجات العام الماضي وتمارس الاغتيالات طيلة الاشهر الماضية في العراق، اليوم وصلت وهي تنتظر بفارغِ الصبر مجيء يوم 25 تشرين القادم ومحاولات المتظاهرين الوصول للمنطقةِ الخضراء.
وتؤكد المصادر في حديث لــ"القرطاس نيوز": السيناريو الذي سيحصل هو دخول هذهِ المجاميع الخاصة بين المتظاهرين بالسكاكينِ حيث سيتمُّ تصفية أهداف محددة يعتقد لهذه الجهات انها شاركت بمؤتمراتِ في أربيل ودول اخرى وتحصلُ على دعمٍ مالي إماراتي لاستمرار التظاهرات لأزاحة الاحزاب الشيعية من السلطة، موضحة ان هذه المجاميع ستدفع بالمتظاهرين ايضا للعبورِ نحو المنطقة الخضراء و تصفية بعض الدبلوماسيين وتحديداً (الامريكان و البريطانيين و السعوديين و الامارتيين و سفارات أخرى ).
واضافت، انه بعد ذلك سيتم إتهام المتظاهرين بهذه الأحداث بعيداً عن الفاعلِ الحقيقي، فيما اكدت ان الـ CIA وهو جهاز المخابرات الامريكي قد أبلغوا مركز العمليات الوطني و تم توجيه مستشارية الأمن الوطني بعدم إيقاف هذه العملية في حال حصولها لكونها ستخدم المصالح الامريكية وتتخذها ذريعة لقصف وتصفية اي قيادي او اهداف مليشياوية في العراق بعد ماسيحصل.
وتوضح المصادر، ان هناك عدة اجراءات متفرقة حصلت منها مغادرة السفراء بغداد نحو أربيل وبشكلٍ مؤقت لحين وضوح ماسيحصل في 25 تشرين، بالاضافة لرفع بعض الخيم من ساحة التحرير لتقليل العدد وتضييق الخناق على المتظاهرين ، فضلا عن الاتفاق من قبل جهات تابعة للسفارة الامريكية مع الناشطين المسيطرين على الساحاتِ بالسماحِ للأجهزة الأمنية بالتفتيش الدقيق لكلِ شخص يذهب لهناك"
واشارت الى ان تفتيش الاشخاص الداخلين للساحة لن ينفع بدءً من الان لتلافي اي سيناريو قتل كون الاسلحة الخفيفة التابعة للمجاميع الخاصة قد وصلت لساحات التظاهر منذ اسبوعين تحديدا لتنفيذ هذه المخطط المشؤوم".
واستطردت، انه سيكون هناك تكثيف للدعوات الاعلامية لمنعِ العبورِ نحو الخضراء، كون مخطط الاحزاب المتضررة ومليشياتها هو خلق حدث إعلامي كبير كتصفية أحد الشخصيات المؤثرة أو ما شابه لإعادةِ تركيز الاحداث وتشتيت عناصر العمليات الخاصة.
وبدأ الناشطون والمتظاهرون العراقيون، في الاستعداد لإحياء الذكرى السنوية الأولى للاحتجاجات الشعبية التي، انطلقت مطلع تشرين الأول 2019، والتي أطاحت بحكومة رئيس مجلس الوزراء السابق، عادل عبد المهدي.
واتفق الناشطون على جملة من المطالب، أبرزها محاسبة قتلة المتظاهرين، وتفعيل قانون الأحزاب، وإكمال قانون الانتخابات الجديد وفق تطلعات الشارع العراقي، وليس الكتل السياسية، وحصر السلاح بيد الدولة.
فيما أمهلوا رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي ومجلس النواب، حتى 25 تشرين الأول المقبل، لتحقيق مطالبهم، وخلاف ذلك سترفع الاحتجاجات الشعبية شعار "أرحل".
وقال المتظاهرون في بيان، إن "المعتصمين في ساحة التحرير منذ مطلع تشرين الأول 2019، اتفقوا في اجتماع ضم مسؤولي الخيم في الساحة على جملة من المطالب لرفعها في التظاهرة المليونية يوم الخميس.
منها اعتماد البطاقة البايومترية، وإلغاء المحاصصة، واختيار مفوضية انتخابات مستقلة وفق آلية وطنية بعيدا عن تدخلات الأحزاب السياسية، بالإضافة إلى منع التدخلات الخارجية سواء الإيرانية أو الأمريكية على حدا سواء.
وأضاف البيان، أن "الحراك الشعبي سيمهل حكومة الكاظمي ومجلس النواب، حتى يوم 25 تشرين الأول المقبل، وفي حال عدم تحقيق المطالب التي سترفعها ساحات الاحتجاج، سيكون لكل حادثة حديث".
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة ؟
copyright 2020 © Alqurtas News
خبر عاجل
العراق يسجل اكثر من 2500 اصابة جديدة بفيروس كورونا
الصدر: لسنا طامعين في حكم العراق